مسلحون ملثمون يرتدون زي قوات مكافحة الإرهاب يقتحمون مقر الاصلاح في عدن ويضرمون النار فيه

المصدر اونلاين 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اقتحم مسلحون ملثمون يرتدون زي قوات مكافحة الإرهاب مقر الإصلاح الرئيسي في عدن الساعة 1:30 بعد منتصف ليل الخميس.


وحسب مصادر في حزب الإصلاح وسكان فإن مسلحين قدموا على متن عربات تابعة للشرطة اقتحموا المقر الرئيسي لحزب الإصلاح في مدينة كريتر في العاصمة المؤقتة عدن (كنوب ) وأضرموا النار فيه قبل أن يلوذوا بالفرار.


وحسب المصدر فإن المقر كان خالياً لحظة اقتحامه ولم يكن يتواجد فيه أحد، ووفقاً لسكان يقطنون بالقرب من مقر حزب الإصلاح فإن سيارات الإطفاء هرعت إلى المكان بعد اندلاع النيران و سيطرت على الحريق لاحقاً.

 

وحسب شهود عيان فإن إحدى العربات التابعة للشرطة لا تزال مرابطة أمام مقر الإصلاح حتى لحظة كتابة الخبر وتمنع الاقتراب من المقر.
 

يأتي هذا الهجوم بعد يومين من حملة اعتقالات واسعة نفذتها قوات أمنية طالت قيادات وأعضاء في حزب الإصلاح بعدن بينهم الامين المساعد للحزب في عدن محمد .


وكان المقر الرئيسي للاصلاح قد تعرض لعملية مماثلة أواخر إبريل الماضي ولم تكشف الجهات الأمنية هوية منفذيها والجهات التي تقف خلفهم، ولم تعلن اي جهة مسؤليتها عن الهجوم رغم تعهد الجهات الأمنية بالكشف عن مرتكبي الهجوم.


كما يأتي هذا الهجوم بعد وقت قصير من تداول نشطاء على الإنترنت مقطع مصور يظهر فيه مدير أمن عدن شلال شايع المؤيد للحراك المطالب بانفصال جنوب اليمن وهو يتهم حزب الإصلاح بالإرهاب ويهدد بمهاجمة مقراته.
 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق