طرد «فتاة أوروبا الخارقة» المناهضة لخروج بريطانيا قبل مؤتمر صحفي للمفاوضين

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
طرد رجال الأمن ناشطة بريطانية، تطلق على نفسها "مخربة مساعي بريطانيا للخروج من الاتحاد الأوروبي" وكانت ترتدي ملابس بطل عملاق، وذلك قبل فترة وجيزة من انعقاد مؤتمر صحفي اليوم الخميس في ختام الجولة الخامسة من مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

كانت الفنانة والموسيقية المناهضة لخروج بريطانيا مادلينا كاي تجلس في الصف الأول بلباسها "فتاة الاتحاد الأوروبي الخارقة"، وعقدت مؤتمرا صحفيا خاصا بها مع الصحفيين قبل أن يظهر المفاوضون الأوروبيون والبريطانيون.

وتم التقاط صور لها وهي تحمل كتابا ساخرا بعنوان "تريزا ربما في أرض خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي " قبل أن يطالبها رجال الأمن بمغادرة المكان ورافقوها إلى خارج الغرفة.

وكتبت كاي على تويتر: "كان لدى كل الحق في أن أكون هناك".

وقالت: "لدى بطاقة وشارة الدخول. إنهم فزعوا لمجرد لباس تنكري"، مضيفة أن حراس الأمن "ليس لهم حق قانوني لإخراجي".

وأضافت كاي، وهي من مدينة شيفيلد شمالي البلاد، أنها قضت نحو أسبوع في بروكسل.

وفي وقت سابق اليوم الخميس، نشرت على الانترنت أغنية لها تحث المواطنين البريطانيين فقط على وقف مفاوضات الخروج من الاتحاد الأوروبي.

وجاء على موقع كاي الالكتروني أنها: "ملتزمة باستخدام الفن للتصدي للقضايا الاجتماعية والسياسية المهمة وتواجه المواقف الثقافية المتأصلة المدمرة".

وبريطانيا ، العضو بالاتحاد الأوروبي منذ عام، 1973 هي أول دولة على الإطلاق تبدأ إجراءات الانسحاب من التكتل الأوروبي بعد استفتاء جرى العام الماضي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق