المعارضة في فنزويلا تناشد بابا الفاتيكان المساندة

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
ناشدت المعارضة في فنزويلا بابا الفاتيكان، فرنسيس الأول، الوقوف إلى جانب فنزويلا في الأزمة السياسية والاقتصادية العصيبة التي تمر بها البلاد.

وقال خوليو بورجيس، رئيس البرلمان الذي تسيطر عليه المعارضة الفنزويلية، اليوم الخميس، إن رئيس الكنيسة الكاثوليكية ينبغي أن يدفع الحكومة الاشتراكية، بقيادة نيكولاس مادورو، إلى قبول المساعدات الإنسانية واحترام حقوق الإنسان في البلاد.

وقال بورجيس: "إن بلادنا تعاني أزمة إنسانية من العيار الثقيل"، مبينا أن هناك نقصا في المواد الغذائية والأدوية.

وأضاف بورجيس أن الحكومة تنفي أن البلاد تعاني أزمة طاحنة ورفضت العروض بتقديم مساعدات، كما فعلت مع مؤسسة كاريتاس الخيرية.

وتفاقمت الأزمة الاقتصادية في فنزويلا بسبب انخفاض أسعار النفط وسوء تدبير الموارد الاقتصادية.

كان الرئيس مادورو قد جرد مؤخرا البرلمان الفنزويلي من سلطاته، كما زجت حكومته بالعديد من معارضيها في السجون.

وقال بورجيس "أولئك هم المسؤولون عن تجويع الناس وإغلاق الأبواب في وجه المساعدات وهم من يدافعون عن سلطتهم بأي ثمن".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق