مغردون مصريون يقارنون بين رفع علم المثلية ومنع الصلاة على #مهدي_عاكف

العربى الجديد 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
شهدت مواقع التواصل الاجتماعي جدلاً بعد انتشار خبر رفع راية المثليين في العاصمة المصرية، خلال حفل غنائي لفريق "مشروع ليلى" اللبناني، بالتجمع الخامس شرق القاهرة، في سابقة قد تكون الأولى من نوعها.

وقارن رواد مواقع التواصل بين رفع علم للمثليين، في نفس توقيت منع صلاة الجنازة على مرشد الإخوان المسلمين السابق محمد مهدي عاكف، وحبس رافعي راية "لا للتعذيب"، أو ارتداء "تي شيرت رابعة"، أو التضامن مع المحبوسين وضحايا النظام.

الناشط عمرو عبد الهادي غرد: في عصر السيسي، المثليين عملوا حفلة رفعوا علمهم، القاتل هشام طلعت رفع الدولارات غادر السجن، الشهيد #مهدي_عاكف البرئ اللي رفع كتاب الله قتل في السجن.

وقال آخر: حابسين جماهير كورة بسبب تيشرتات وسايبين عيال رافعة علم المثليين في حفلة في بلد إسلامية مذكورة في كتاب ربنا.

وقال هيثم أبو خليل: في توقيت واحد.. علم المثليين يرفع في حفل بالتجمع الخامس والداخلية تحاصر مقابر الوفاء والأمل لمنع الحضور من جنازة مهدي عاكف!



اقــرأ أيضاً

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق