«أملاك» تحقق مبيعات تعاقدية بقيمة مليار جنيه

المصرى اليوم 0 تعليق 13 ارسل لصديق نسخة للطباعة

استحوذت شركة أملاك للاستثمار والتسويق العقارى، على إدارة حصص تسويقية بمشروعات «لافينيير» السكنى التابع لشركة الأهلى للتنمية العقارية، وكمبوند «زيزينيا» المملوك لشركة أرضك للتطوير العقارى، إضافة إلى توقيع اتفاقية تسويق مشروع «البروج» السكنى التابع لشركة كابيتال جروب بروبرتيز بالقاهرة الجديدة، إلى جانب مشروع «ميدتاون» القائم بالعاصمة الإدارية الجديدة لصالح شركة بيتر هومز للاستثمار العقارى.

وكشف هشام لطيف، العضو المنتدب للشركة، عن تحقيق «أملاك» تعاقدات إجمالية تصل إلى مليار جنيه بنهاية يوليو، مستهدفًا مضاعفتها بنهاية العام، مشيرًا إلى استهداف شركته جذب 5 آلاف عميل جديد على المشروعات الجارى تسويقها خلال الفترة المقبلة.

وأشار إلى احتياج السوق لوضع آليات تسويقية جديدة تتلائم مع تغير احتياجات العملاء فى الوقت الراهن، موضحًا أن ارتفاع أسعار الخامات وتزايد التكلفة الإنشائية للمشروعات بعد تحرير سعر صرف الجنيه قد ساهم فى التأثير على رواج البيع والشراء للعقار وذلك تأثرًا بالأوضاع الاقتصادية الراهنة.

وأشار إلى مميزات المشروعات المتعاقد عليها بالقاهرة الجديدة والتى تُنفذ حاليًا لصالح عدد من كبار المطورين العقاريين فى السوق حيث تتمتع بمواقع جاذبة بالسوق.

وقال أن مشروع «لافينيير» السكنى التابع لشركة الأهلى للتنمية العقارية هو الأسرع حتى الآن فى تحقيق مبيعات قوية، وجذب عدد ضخم من العملاء، حيث يشارك فى تسويقه عدد من الشركات المتخصصة ويتميز بارتفاع إنجاز الأعمال الإنشائية بكافة مراحله، لافتًا إلى تحقيق مبيعات قوية بكمبوند «زيزينيا» بمدينة المستقبل بالتعاون مع عدد من شركات التسويق المتخصصة.

أضاف أن شركته تُساهم فى تسويق مشروع «البروج» السكنى بالقاهرة الجديدة بالتعاون مع عدد من شركات التسويق العقارى، وتتوقع تحقيق طفرة بيعية للمشروع لتًميزه بطرح نماذج سكنية مختلفة والتركيز على الوحدات ذات المساحات الصغيرة بجانب طرق السداد المتاحة للعملاء حتى 8 سنوات، وتعتبر مساحات المشروع وأنظمة السداد أحد أبرز مميزاته فى جذب العملاء بجانب ارتفاع مستويات التشطيب.

كل ما يتعلق بالاستثمار والاقتصاد والأسعار

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق