أحمد درويش: توسعة مساحة المنطقة الصناعية الروسية شرق بورسعيد قيد التفاوض

المصرى اليوم 0 تعليق 19 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أكد رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، الدكتور أحمد درويش، أن توسعة المساحة المخصصة لإقامة المنطقة الصناعية الروسية في منطقة شرق بورسعيد التابعة للمنطقة، قيد التفاوض حاليًا.

وأوضح درويش، في تصريح خاص لوكالة أنباء الشرق الأوسط، الخميس، أن الشركة الروسية المعنية بالمنطقة الاقتصادية مهتمة بمنطقة شرق بورسعيد ومستقبلها الجيد، مضيفًا: «الشركة قالت إن مذكرة التفاهم الموقعة حول المنطقة بدأت بتخصيص مليوني متر مربع، ونريد التأكيد على أننا نستطيع التوسع في المستقبل من خلال مساحات جديدة».

ووقعت مصر وروسيا في فبراير الماضي على مذكرة بشأن إقامة المنطقة الصناعية الروسية، كما تقرر أن يتم بناء ميناء جديد، وذلك لزيادة الإقبال على منتجات هذه المنطقة من الناحية اللوجيستية.

وحسب تقديرات وزارة التجارة والصناعة الروسية، فإن حجم الاستثمارات في المنطقة الصناعية سيبلغ نحو 4.6 مليار دولار بحلول عام 2035.

وشدّد درويش على أن منطقة شرق بورسعيد ستكون «النجم البازغ» في شرق المتوسط.

ونبّه إلى أن طلبات توسعة المساحات المخصصة للاستثمار لم تأتِ فقط من روسيا، موضحًا أنه سيتم التوقيع مع شركة تنمية شرق بورسعيد على تخصيص 4 ملايين متر، وأن الشركة سألت عن إمكانية زيادة المساحة المخصصة لها.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

أخبار ذات صلة

0 تعليق