طالب يمني "يقهر الرصاص" ويشعل مواقع التواصل الإجتماعي

المشهد اليمني 0 تعليق 16 ارسل لصديق نسخة للطباعة

 تمكن طالب كلية طب الأسنان بجامعة صنعاء الشاب اليمني الموهوب "محمد مسعود" من نحت مجسم لـ"باب اليمن" المعلم اليمني الشهير على سن قلم رصاص.

ونشر محمد صوراً لمجسم "باب اليمن" منحوت بدقة متناهية على سن قلم رصاص على صفحته الشخصية في موقع التواصل الإجتماعي "فيسبوك" أدهشت بروعتها المتابعين وانتشرت على نطاق واسع بمواقع التواصل الإجتماعي.

وقال محمد أن باب المعلم اليمني البارز ينفتح وينغلق (متحرك) مشيراً أنه هنا تكمن صعوبة المنحوتة في جعل حجم بالغ الصغر مصنوع من الكربون الهش والقابل للإنكسار يتحرك على مفاصل كمفاصل الأبواب العادية.

وبدأ الشاب اليمني المبدع النحت في الطفولة على الجص والرخام ثم كانت تجربته الأولى في النحت على أقلام الرصاص عند دخوله الجامعة، حيث كان ينحت الأسنان على الصابون، وأدهش زملائه بمهارته الفائقه ونحته المتقن.

 وكان نحت (الجنبية) أجمل أعمال محمد قد نال شهرة واسعة وأبرزه كمبدع في مجال "الميكرو نحت" وتحدثت عن إبداعاته صحف وقنوات يمنية وعربية.

cf2cc2b0fe.jpg

c167f56071.jpg

64253e90d6.jpg

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق