العثماني : لا ديمقراطية بدون أحزاب حقيقية

جديد برس 0 تعليق 17 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال سعد الدين العثماني، رئيس المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، الأربعاء 30 نونبر 2016 إن المغرب اليوم يعاني من عدة إشكاليات لعل أهمها استقلالية الأحزاب السياسية، مشيرا إلى أنه لا يمكن أن تكون هناك ديمقراطية في الحياة السياسية دون أحزاب حقيقية، بخلاف تلك الأحزاب المسيرة التي تنشأ في ليلة وضحاها حسب تعبيره.

وأضاف العثماني خلال مشاركته في ندوة سياسية تحت موضوع : بناء الديمقراطية .. استكمال لمهام التحرر الوطني” ، أن تواجد أحزاب سياسية تمتلك قرارها السياسي وديمقراطيتها الداخلية جزء أساسي من البناء الديمقراطي والمغرب الذي ينشده الجميع، وهو ما سيمكن المغرب في المستقبل من نخب سياسية قادرة على خوض معركة البناء الديمقراطي واستكماله.

وشدد العثماني على ضرورة احترام إرادة الشعب فهو من يختار من يمثله، مشيرا إلى أنه ليست هناك ديمقراطية دون احترام ارادة الشعب، مؤكدا أن الاصطفاف في هذه المرحلة ليس إيديولوجيا كما يحاول أن يدعي البعض، وإنما هو اصطفاف ديمقراطي، وهو ما ينبغي أن يكون حسب العثماني، وقال:” إن خطاب المسلمين والإسلاميين هو مجرد تغليط ” وإثارة مثل هذه الأمور يراد به تغليط المواطنين والإبعاد عن المعركة الحقيقية التي المتعلقة باستكمال البناء الديمقراطي.

وذكر القيادي في حزب المصباح، أن الديمقراطية ليست لها نهاية وهي دائما بناء مستمر، تحتاج إلى التطوير والتجويد ورفع المستوى كل فترة أمام التحديات الجديدة التي تواجهها.

أضف تعليقا

أخبار ذات صلة

0 تعليق